(مستشفى مارتيني (سرطان البروستاته

مستشفى مارتيني هي عيادة خاصة متخصصة للغاية في علاج المرضى المصابين بسرطان البروستاتا. نحن نقدم جميع الإمكانيات من أجل تشخيص وعلاج سرطان البروستاتا، ونخدم في مركز سرطان البروستاتا بالتعاون مع العيادة الجامعية هامبورج-إبندورف (مستشفى UKE) حوالي 5000 مريض سنويا. ونظرا لأننا نجري حوالي 2200 عملية سرطان البروستاتا سنويا فإننا نجري العدد الأكبر من عمليات الاستئصال الجراحي الكامل للبروستاتا على مستوى العالم.

يتميز أطباء وباحثو مستشفى مارتيني بعلاقات دولية جيدة ، ونجحوا من خلال الأبحاث المكثفة على مدار عشرات السنوات في مجال سرطان البروستاتا في التوصل للكثير من أساليب التشخيص والعلاج المبتكرة. ونتيجة لهذا يحصل المرضى لدينا بحسب حالة كل منهم على أفضل علاج ممكن وفقا لأحدث ما توصلت إليه المعارف العلمية في مجال سرطان البروستاتا. ونحن فخورون للغاية بأن نسبة 98 % من المرضى الداخليين لدينا بمستشفى مارتيني أكدوا أنهم سينصحون أصدقائهم المقربين وأقاربهم بالعلاج في مستشفى مارتيني، وأن أعداد متزايدة من المرضى يأتون من مختلف أنحاء العالم للعلاج لدينا في هامبورج.

ونحن نمنح أنفسنا الوقت الكافي للتعامل مع حالتك، وهذا ليس من باب الرفاهية لدينا، بل إنه يعد أمرا بديهيا لا غنى عنه. فبالنسبة لنا يعد الاهتمام الشخصي بجانب العلاج الطبي وفق أعلى مستويات الجودة أمرا مهما للغاية، وذلك حتى يتم تقليل فترة نقاهتك وتنسى سريعا إجهاد العملية. حيث سيتولى أحد كبار الأطباء الجامعيين متابعة حالتك طوال فترة إقامتك بصورة شخصية.

ونحن ننصح كل مريض بأن يأخذ الوقت الكافي للبحث عن أفضل علاج مناسب لحالته تحديدا، وفي حالة ضرورة إجراء عملية أن يبحث عن أفضل عيادة ممكنة. ونظرا لأن سرطان البروستاتا ينمو عادة ببطء نسيبا مقارنة بالأنواع الأخرى من السرطان فإن الوقت لا يكون هو العامل الحاسم في هذه الحالة. بل يكون أهم شيء لطبيعة حياتك هو معدلات الشفاء والكفاءة والتحكم التي يمكن لعيادة ما أن تثبتها. ولهذا السبب فإننا في مستشفى مارتيني ومنذ عام 1991 نسأل كل عام مرضانا السابقين (الناطقين بالألمانية) عن صحتهم وجودة حياتهم. ويعتمد الجراحون بصفة خاصة على نتائج هذه الاستقصاءات لتطبيقها في تحسين معدلات نجاح عملياتهم الخاصة. ونتيجة لهذا وأيضا نظرا للمعدل الكبير للعمليات التي يجريها كل طبيب كبير والذي يتراوح ما بين 4-8 عمليات أسبوعيا، وأيضا بسبب الخبرة الكبيرة التي يمتلكها العدد الكبير من الجراحين لدينا، يترتب على ذلك الجودة العالية للنتائج التي ثبت أنها مبهرة.

"في كل مكان يتم فيه قياس نتائج العلاج، تتحسن الجودة بمعدل كبير" كما يقول بهذا الخصوص مايكل إي بورتر الباحث الاقتصادي في جامعة هارفرد بكامبريدج في الولايات المتحدة الأمريكية. كما أنه يشعر بالأسف لأن الحرص على قياس جودة النتائج بصورة منتظمة ما يزال يمثل استثناء، ولهذا فإنه يشيد بمستشفى مارتيني التي تمثل نموذجا يحتذى في هذا الصدد.

صحة مرضانا بعد 10 سنوات
*1    مدة الحياة بعد العملية بحسب نوع المرض
*2    معدل عدم التكرار بيوكيميائيا
*2
87%ورم داخل البروستاتا فقطpT2
53%... تسرب إلى الحويصلةpT3a
28%...تسرب إلى كيس الصفنpT3b
6%...تسرب إلى المنطقة المحيطةpT4
مستشفى مارتينيعلى مستوى ألمانيا
جودة العلاج /جودة حياة المرضى الذين تم علاجهم لدينا
*4*3
1%93,5  %56,7كفاءة كاملة
%0,4  %4,5 2ضعف كفاءة
%34,7  %75,53(خلل كبير في وظيفة الانتصاب (عام واحد 
%0,04  %0,6إصابة المجرى البولي
%0,04  %2,5تعفن الدم
%0,1  %0,8انسداد رئوي
%0,9 %1,7صعوبة في شفاء الجرح
%0,2 %1,7إصابة في المستقيم
%0,4 %2,5إصابة في المستقيم
1   بما في ذلك المرضى الذي كان لديهم ضعف في الكفاءة قبل العملية 
2   أكثر من 5 عينات في اليوم
3 تعريف الكفاءة الكاملة هو: صفر عينات أو عينة واحدة للتأكد

 

 عملية سرطان البروستاتا

للحفاظ على الكفاءة يتم أولا في مستشفى مارتيني فحص غدة البروستات بدقة من الطبقة الرقيقة التي تحتوي على بنية الأوعية والأعصاب الخاصة بالقدرة على الانتصاب، وفصلها، وإخراجها ليقوم أخصائي أمراض تناسلية بفحصها أثناء العملية. وفقط إذا أكد هذا الأخصائي بمساعدة المجهر أن الورم قد تجاوز الحويصلة، يتم إزالة الأنسجة في المناطق المصابة، والهدف من ذلك دائما هو الحفاظ على أقصى قدر من الكفاءة (تقنية NeuroSAFE). 

للحفاظ على التحكم تم في مستشفى مارتيني تطوير أسلوب جراحي للحفاظ بالكامل على عضلة التحكم في غلق قناة مجرى البول. رغم أن جزء كبير من عضلة التحكم في غلق قناة مجرى البول يدخل في البروستاتا، إلا أنا ننجح في الحفاظ على الطول التشريحي الكامل لدخول عضلة التحكم في غلق قناة مجرى البول، وذلك في القاع التشريحي للحوض (تقنية FFLU‏). 

وبهذا يتم في معظم الحالات الحفاظ على الكفاءة والتحكم كما كانت قبل العملية.

فيلم عن التقنية الجراحية للحفاظ على الكفاءة فيلم عن التقنية الجراحية للحفاظ على التحكم (NeuroSAFE)

فيلم عن التقنية الجراحية للحفاظ على التحكم (‏FFLU)

في مستشفى مارتيني نقدم طريقتين جراحيتين لعملية الاستئصال الكامل للبروستاتا (استئصال جذري لغدة البروستاتا) 

في طريقة استئصال البروستاتا بالجراحة المفتوحة يتم إزالة البروستاتا عن طريق فتحة صغيرة أسفل البطن. يتم إجراء العملية بتقنية الجراحة المصغرة تحت التكبير المجهري. 

في طريقة الجراحة التوسعية المحدودة بمساعدة الروبوت بنظام دافنشي® يقوم الجراح عن طريق منظار عالي التكبير ثلاثي الأبعاد بتوجيه الأدوات الجراحية الدقيقة عن طريق أدوات تحكم تنفذ حركات يديه بدقة. 

وإحدى مميزات مستشفى مارتيني هي أنها تحقق نتائج جيدة على صعيد الجودة بصرف النظر عن الطريقة المستخدمة. وبالنسبة لمعظم المرضى يمكن استخدام  الطريقتين بنفس المستوى.r.

فيلم رسوم متحركة: طريقة الجراحة


تجد المزيد من المعلومات على موقع الإنترنت الخاص بنا باللغتين الألمانية والإنجليزية.

www.martini-klinik.de

معلومات مهمة

يرجى مراعاة أنه لا يمكننا التعامل مع نتائج تحاليل العينات والأنسجة سوى باللغتين الإنجليزية أو الألمانية. يمكننا توفير المستندات بلغات أخرى .في حالة تحملك لنفقات الترجمة